فــوج قمــرة للكشافـــة و الطفولـــة - عين الريش
أهلا و سهلا بكم معنا في هذا الفضاء الرحب . تفيد سجلاتنا أنك زائر نرجو منكم التسجيل معنا

ايـــــــام وردة الجزائرية ترى النور في ذكر الاول لرحلها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ايـــــــام وردة الجزائرية ترى النور في ذكر الاول لرحلها

مُساهمة  bakari1997 في الأحد مايو 12, 2013 5:31 pm

في إحتفال ضخم حضره مئات الإعلاميين الجزائريين والعرب، ومئات الشخصيات الإجتماعية والفنّية أطلق السيد رياض القصري أغنية وكليب "أيام" التي عمل على إنجازها لتكون أمام الجمهور العربي والعالمي في الذكرى الأولى لرحيل والدته الفنانة الكبيرة وردة الجزائرية.

بيروت: دعت الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي والسيد رياض قصري وتحت الرعاية الخاصة لوزارة الثقافة الجزائرية ومصرف "فرنسبنك" اللبناني، عدداً من الشخصيات الإعلامية والإجتماعية والثقافية العربية والجزائرية لحضور العرض العالمي الأول لفيديو كليب أغنية "أيام" التي سبق وسجلتها الفنانة الكبيرة وردة الجزائرية بصوتها قبل رحيلها. وكانت تتمنى أن تقدّمها لجمهورها بعدما حالت ظروف إنتاجية دون تقديمها في الألبوم الذي صدر قبل رحيلها. والأغنية التي كتبها الشاعر اللبناني منير بوعسّاف باللهجة اللبنانية، ولحّنها ووزعها الفنان الشاب بلال زين كانت تنتظر تصوير ما تبقى من مشاهد الكليب وهي مشاهد وردة، لكن الله قدّر أن ترحل الفنانة الكبيرة قبل أن تتمكن من تصوير مشاهدها. وها هو إبنها رياض قصري يحقق أمنيتها بمتابعة تصوير مشاهد المتبقّة بطريقة الغرافيكس الألكتروني لتكون الأغنية من إخراج الفنان الشاب مؤنس خمّار، جاهزة للعرض في ذكرى رحيلها الأولى.

وقد حضر الإحتفال الملحن بلال زين والشاعر منير بوعسّاف ضمن وفد من لبنان ضمّ وزير الإعلام اللبناني وليد الداعوق والإعلامي الدكتور جمال فيّاض والإعلامي من تلفزيون الجديد شادي خليفه. في حين ضمّ الوفد المصري الإعلامي والمؤرّخ الفني وصديق الراحلة ووردة الأستاذ وجدي الحكيم وعدد من الصحفيين المصريين. كما حضر في المؤتمر الصحفي الذي أُقيم ظهراً والإحتفالية الخاصة بالعرض الذي أقيم مساء في صالة "الموجار" جميع الممثلين الذين شاركوا في الكليب بالإضافة للمخرج مؤنس خمّار. وقد عُرض الكليب الذي نال تصفيقاً حاراً إعجاباً بالأغنية ولحنها وكلماتها والكليب. وأشاد جميع من حضر بهذا العمل الكبير الذي يجعله خير خاتمة لأعمال وردة على مدى مشوارها الطويل مع النجاح والنجومية التي فاقت وتخطّت حدود العالم العربي.

وزير الإعلام اللبناني وجّه تحية لروح الفنانة الكبيرة الراحلة، وأشاد بالجهد المبذول ليكون هذا العمل الفني لائقاً بإسم الفنانة الكبيرة. كما ألقى الإعلامي وجدي الحكيم كلمة قال فيها أن وردة الفنانة الكبيرة ستكون سعيدة جداً بتحقيق هذا العمل الذي كانت متحمّسة له.وإقترح الحكيم أن يتمّ تصوير أغنية كل عام من الأغاني التي لم تصوّرها وردة من ألبوماتها لتظلّ حاضرة بيننا دائماً بالجديد من الأعمال. من جهته قال الزميل جمال فيّاض أنه منذ سمع هذه الأغنية لأول مرّة تحمّس لها وتأثر بأداء السيدة وردة وكلمات وألحان الأغنية مما جعل دمعته تنسكب. وقال عند مشاهدتي الآن للكليب أدمعت عينه للمرّة الثانية، وقال أنه يشعر أن روح وردة موجودة حولنا الآن وهي بلا شك سعيدة بهذا الإنجاز الفني. وقال لقد شاهدة فيلما سينمائياً ضخم الإنتاج بدقائق قليلة، وشاهدت ممثلين عالميين يؤكّدون أن الجزائر بلد غني بالممثلين الذي لا يقلّون عالمية عن نجوم هوليوود.

وقد شارك في العمل من الممثلين الجزائريين، الفنان الكبير أحمد بن عيسى (العجوز المجاهد السابق) والفنانيني القديرين حسان قشّاش ومليكة بلباي( الأب الذي يترك بيته وأسرته وزوجته) والفنانه القديرة عايده جسّود (الوالدة الكبيرة) والفنان القدير عزيز بوكروني (رفيق المجاهد). وقد عبّر كل من شاهد الكليب عن الإعجاب الكبير بالكليب كإخراج وضخامة الإنتاج. وتلقّى المخرج مؤنس خمّار تهاني حارة من الجميع.

وقد وعد السيد رياض قصري أنه سيحضر لإطلاق الكليب في بيروت قريباً ومعه أسرة الكليب وعدد من الإعلاميين العرب، حيث سيعقد مؤتمراً صحفياً ويلتقي الإعلام اللبناني وهو بهذا يجد أن والدته الراحلة ستكون سعيد وهي التي كانت تحبّ لبنان وطن والدتها كما تحب مصر ووطنها الأم الجزائر.

bakari1997

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 12/05/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى